BAHTSUL MASAIL: Hukum Belajar Sendiri Lewat Buku dan Program Komputer Seperti Maktabah Syamilah

Abu Zur'ah Ath-Thaybi Fiqih 0 Comments

Seiring dengan lajunya perkembangan informasi dan kemajuan teknologi, sering kita jumpai perubahan dalam tatanan kehidupan masyarakat sehari-hari, baik dalam bidang politik, ekonomi sosial, budaya, terutama dalam bidang pendidikan seperti metode pencarian shohih dan tidaknya hadits, matan, sunah serta rowi hadits melalui computer. Sehingga dengan metode tersebut memudahkan seseorang mengetahui dan belajar hadits atau mushtholah hadits secara cepat dan praktis.

Pertanyaan :

  1. Bagaimana hukumnya memprogram hadits ke dalam disket computer ?
  2. Dapatkah dipertanggungjawabkan kebenaran dari disket tersebut ? padahal c. system tersebut tidak dijamin 100 % kebenarannya ?

Jawaban a :

Hukumnya boleh.

Reference :

Al Manhalul Lathif : 8-9

Asybah Wan Nadho’ir : 189

وعباراتها :

كما في المنهل اللطيف صحيفة 8-9 ما نصه :

وثبت الإذن العام منه صلى الله عليه وسلم بالكتابة في الحديث عن عبد الله بن عمرو بن العاص إذ قال له صلى الله عليه وسلم : اكتب فوالذي نفسي بيده ما خرج مني الأحق وقال عبد الله بن عمر أقيد العلم ؟ قال نعم قلت وما تفيده ؟ قال الكتابة. انتهى.

ثم لما انتشر الإسلام واتسع البلاد وشاع الابتداع وتفرقت الصحابة بالأمصار ومات كثير منهم في الحروب وغيرها وكاد أن يقل الضبط وتضعف ملكة الحفظ دعت الحاجة إلى تدوين السنة كلها وكتابتها فكتب أمير المؤمنين عمر بن عبد العزيز على رأس المائة الأولى إلى عامله وقاضيه على المدينة أبي بكر بن حزم “انظر ما كان من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم فاكتبه فإني خفت دروس العلم وذهاب العلماء. انتهى.

كما في الأشباه والنظائر صحيفة 189 ما نصه :

(تنبيه) حكم الكتابة على القرطاس والرق واللوح والنقش على الحجر والخشب واحد ولا أثر لرسم الأحرف على الماء والهواء. انتهى.

Jawaban b :

Hasil dari disket tersebut dapat dipertanggungjawabkan kalau memang benar.

Catatan : untuk mengetahui kebenaran disket tersebut; apabila cocok dengan kitab mu’tabar atau telah diteliti dan disahkan oleh orang yang ahli.

Reference :

Al Asybah Wan Nadho’ir : 188

Sab’atul Kutub Mufidah : 28

وعباراتها :

كما في الأشباه والنظائر صحيفة 188 ما نصه :

وهل يجوز الاعتماد على الكتابة والخط ؟ فيه فروع (الأول) الرواية فإذا كتب الشيخ بالديث إلى حاضر أو غائب أو أمر من كتب فإن قرن بذلك إجازة جاز الاعتماد عليه والرواية قطعا وإن تجردت عن الإجازة فكذلك على الصحيح المشهور ويكفي معرفة خط الكاتب وعدالته وقيل لا بد من إقامة البينة عليه (الثاني) أصح الوجهين في الروضة والشرح والمحرر جواز رواية الحديث اعتمادا على خط محفوظ عنده وإن لم يذكر سماعه (الثالث) يجوز اعتماد الراوي على سماع جزء وجد اسمه مكتوبا فيه أنه سمعه إذا ظن ذلك بالمعاصرة واللقي ونحوهما مما يغلب على الظن وإن لم يتذكر وتوقف فيه القاضي حسين (الرابع) عمل الناس اليوم على النقل من الكتب ونسبة ما فيها إلى مصنفها قال ابن الصلاح فإن وثق بصحة النسخة فله أن يقول قال فلان وإلا فلا فلا يأتي بصيغة الجزم بقول فلان. وقال الزركشي في جزء له حكى الأستاذ أبو إسحاق الإسفراييني الاجتماع على جواز النقل من الكتب المعتمدة ولا يشترط اتصال السند إلى مصنفيها، وقال اليكيها البطبري في تعليقه من وجد حديثا في كتاب صحيح جاز له أن يرويه ويحتج به وقال قوم من أصحاب الحديث لا يجوز لأنه لم يسمع وهذا غلط. انتهى.

كما في سبعة الكتب المفيدة صحيفة 28 ما نصه :

والثالث كتب صحاح لأنها أعون شيء على تحصيل العلم وبقائها إذ ما كتب قر وما حفظ فر وفي الحديث قيدوا العلم بالكتابة وقد نص العلماء على أن كتابة العلم فرض كفاية، وإنما قيدت بكونها صحاحا أي بريئة من كل عيب كالنقص والتحريف لأنه لا يجوز النقل من نسخة كتاب إلا إن وثق بصحتها وإن لم يتصل سند الناقل بمؤلفها أو تعددت تعددا يغلب على الظن صحتها أو رأى لفظها فتنظما وهو خير فطن يدرك السقط والتحريف فإن انتفى ذلك قال وجدت كذا أو نحوه أو نشر الإعلام. انتهى.

Jawaban c :

Musyawirin sepakat ditawaqqufkan karena belum menemukan ta’bir yang shorih.

KEPUTUSAN HASIL BAHTSUL MASA’IL IX

  1. AL MAROM

MENDURAN PURWODADI 1418/ 1997


Penulis : Nor Kandir

Artikel Thaybah.id

Penulis buku “MUNGKINKAH AKU HAFAL SATU JUTA HADITS SEPERTI IMAM AHMAD BIN HANBAL??”, “ADA APA DENGAN BAHASA ARAB?”, “ARBAIN QUR’ANIYYAH”, dan “ARBA’IN MUTTAFAQUN ALAIH”, Penerjemah Kutaib PENGARUH IBADAH DALAM KEHIDUPAN karya Syaikh Abdul Muhsin al-Badr.

Pengelola situs http://terjemahmatan.blogspot.com

Rekomendasi Artikel

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*